Koalitionsgipfel - Streitthemen bleiben


قمة الائتلاف الحاكم

قضايا لا تزال شائكة

 

الكاتب: أحمد صلاح عبد الحميد              - تاريخ: 31-3-2017

 

على الرغم من اقتراب موعد الانتخابات البرلمانية الألمانية اتفق الائتلاف الحاكم المكوَّن من حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي (CDU)، وحزب الاتحاد الاجتماعي المسيحي بولاية بافاريا (CSU)، والحزب الاشتراكي الديمقراطي (SPD) على اتخاذ بعض القرارات المهمة. هذا وقد شارك مارتن شولتز في الاجتماع للمرة الأولى منذ توليه رئاسة الحزب الاشتراكي الديمقراطي.
 
اجتمع رؤساء الاحزاب الثلاثة المكوِّنة للائتلاف الحاكم أنجيلا ميركل ومارتن شولتز وهورست زيهوفر قبل الانتخابات بستة أشهر لمناقشة عدد من النقاط محل الخلاف. وقد أسفر الاجتماع عن الوصول إلى اتفاق في بعض النقاط، بينما لم تُحسم بعض الملفات الأخرى.
 
وقد تمّ خلال الاجتماع الاتفاق على النقاط التالية
:
 
- تغليظ العقوبات على جرائم السطو: زيادة الحد الأدنى للعقوبة على هذه الجرائم لتصل إلى الحبس لمدة عام. وهكذا نجح حزب الاتحاد المسيحي في تنفيذ مقترحه في مقابل مقترح وزير العدل الألماني هيكو ماس (الحزب الاشتراكي الديمقراطي) الذي أراد قصر العقوبة على ستة أشهر فقط.
 
- حظر زواج الأطفال: جميع الزيجات لمن دون سن الستة عشر عامًا تصبح لاغية وباطلة قانونًا. وبشكلٍ عام لا يجوز الزواج إلا بعد بلوغ الثمانية عشر عامًا. أما إذا كان أحد الزوجين أو كلاهما بين السادسة عشر والثامنة عشر، يرجع القرار لمحكمة الشؤون الأسرية لإبطال الإلغاء.
 
- زيادة المبلغ المخصص لبرنامج الوقاية من الأنشطة المتطرفة بمقدار 100 مليون يورو.
 
- المساواة في الأجور بين الرجال والنساء: تحصل المرأة في ألمانيا حاليًا على راتب أقل من الرجل بنسبة 20%. وغالبًا ما تعمل النساء في وظائف بدوام جزئي أو وظائف بدوام كامل وأجر منخفض، مثل التمريض والرعاية. لذلك قدَّمت مانويلا شفيسيج وزيرة ألمانيا الاتحادية لشؤون الأسرة والمسنين والمرأة والشباب مشروع قانون يعطي الحكومة الحق في الحصول على معلومات العاملين بالشركات التي لديها أكثر من 200 موظف للتحقق من حصول العاملين في نفس الوظيفة على الراتب نفسه.
 
 
 أما النقاط التي لم يتمّ الاتفاق عليها خلال الاجتماع فهي:


- الترحيل عقوبة التحايل للحصول على إعانة اجتماعية: يريد حزب الاتحاد المسيحي الديمقراطي اصدار قانون يُسهِّل ترحيل طالبي اللجوء والمهاجرين حال تقديمهم معلومات كاذبة للتحايل على القانون والحصول على إعانة اجتماعية دون وجه حق.
 
- رواتب المدراء: يرغب الحزب الديمقراطي الاشتراكي في وضع حد أقصى للضرائب التي تُخصم من رواتب المدراء. على الجانب الأخر يُصر حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي، وحزب الاتحاد الاجتماعي المسيحي بولاية بافاريا على تنفيذ بنود اتفاق الائتلاف الحاكم الذي يعطي الجمعية العامة لكل شركة الحق في تحديد الرواتب بناءً على اقتراح لجنة الرقابة.
 
- حق الزواج للجميع: يريد الحزب الاشتراكي الديمقراطي منح المثليين حق الزواج رسميًا، الأمر الذي يرفضه حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي وحزب الاتحاد الاجتماعي المسيحي رفضًا قاطعًا.
 
الجدير بالذكر أن مارتن شولتز قد شارك في الاجتماع الذي عُقد في مقر المستشارية بعد أن تكاثرت الأقاويل حول عدم مشاركته بسبب تضارب المواعيد، الأمر الذي قوبل بانتقادات حادة من جانب حزب الاتحاد المسيحي. وبعد نهاية الاجتماع أعرب رئيس وزراء بافاريا زيهوفر عن رضا شولتز عن النتائج التي تمّ التوصُّل إليها
.



kamagra bestellen kamagra kopen levitra prijs cialis i norge cialis bijwerkingen levitra kopen cialis 20 mg cialis 20 viagra kopen viagra pil cialis erfaring cialis kopen in nederland kamagra bijsluiter kamagra kopen in de winkel levitra bijwerkingen viagra werking hva er kamagra viagra effekt viagra nettbutikk levitra eller cialis viagra norge viagra på nett cialis uten resept cialis pris viagra kopen apotheek
kamagra kopen kamagra online cialis bijsluiter cialis en om dagen cialis online danmark kamagra bivirkninger viagra virkning viagra priser apotek levitra virkning cialis kopen viagra kopen viagra online
viagra for sale nz kamagra online uk viagra for sale uk viagra tablets uk levitra online uk cialis pills nz cialis new zealand kamagra gel nz buy levitra nz viagra nz cialis nz viagra online nz viagra uk Viagra online cialis uk cialis tablets uk levitra uk levitra 20mg uk buy cialis london cialis pills for sale uk buy kamagra uk